الخميس، ديسمبر 13، 2007

رجل الماسنجر يتحول إلى اللون الأزرق

لدي على بريدي في الهوت ميل 3773 رسالة تنتظر مني أن اقرأها يوماً ما.

في كل مرة أدخل فيها على ماسينجري، تقفز هذه المعلومة إلى أسفل يمين الشاشة، الرقم يزيد كل يوم، وأنا متخذ قراري سلفاً، هذا البريد لا تصله رسائل مهمة، ومن يريدني سيجدني على الياهو أو الجي ميل.

لكني أحياناً، يصيبني الفضول لمعرفة من هم هؤلاء الـ3773 شخص الذين أرسلوا لي رسائل تستحق القراءة.

أدخل، فأكتشف أنه "لا جديد"، لازالت "نشرة الإخوان المسلمين" هي المسيطرة، مع نشرات أخرى من مراكز ثقافية أو مواقع مثل "قنطرة" وغيره.. كما أن هناك رسالة أو رسالتين مهمين بالفعل من أصدقاء قدامى أو حتى من أشخاص لا أعرفهم.. ثم هناك رسائل من النوع الذي ستقرأونه الآن..

هذه الرسالة وصلتني بالأمس كما يقول التاريخ، وقد قرأتها منذ 5 سنوات ربما، مع بداية علاقتي مع الإنترنت.

رأيت أنه ربما يكون مناسباً أن أنقلها هنا، كنوع من التوثيق، لحياتنا الإليكترونية الغريبة.

فيما يلي نص الرسالة، كما هي، وبأخطائها الإملائية والنحوية المقصودة..

..........

في الأول من شهر نوفمبر سنضطر إلى دفع أموال مقابل البقاء كأعضاء ومشاركين في
الماسنجر .. هذه ليست مزحة وإن لم تصدقوا اذهبوا إلى موقع الماسنجر (
www.msn.com) وتأكدوا .. وإذا أردتم التغلب على هذا الشيء .. عليكم بإرسال هذه
الرسالة إلى 18من المضافين إليك وأكثر .. فسوف تلاحظ أن رجل الماسنجر سيتحول إلى اللون الأزرق ..انشر من فضلك للمنفعة.

بسبب الاندفاع المفاجئ للناس بالاشتراك بخدمات 'الهوتميل'، نعتقد أن اغلب العناوين البريدية بلا مصادر. لذا، خلال شهر واحد فقط، سيتم حذف أي عنوان بريد الكتروني (إيميل) لم يستلم هذه الرسالة التحذيرية.

رجاء أرسل هذا البريد الإلكتروني لكي نتأكد من أنك ما زلت تستعمل هذا الحساب. نسعى من خلال ذلك للكشف عن المستخدمين الحقيقيين 'للهوتميل'. لذا إن كنت لا تزال تستخدم حسابك في الهوتميل قم بإرسال هذه الرسالة الى كل مستخدم للهوتميل تعرفه وإلا فسيتم إلغاء حسابك من خدمات الهوتميل.

السّيد جون هينيرد

إدارة 'هوتميل'

تحذيز!

أنظمة خدماتنا تأخذ بالازدحام! لذا عليك إرسال هذه الرسالة إلى عشرين (20) مستخدم على الأقل. بالرغم من أن هذا العدد يبدو كبيراً إلا أننا بحاجة لمعرفة المستخدمين الحقيقيين لخدمات 'الهوتميل'. في حال امتناعك عن إرسال هذه الرسالة التحذيرية لأكثر من عشرة (10) أشخاص سيتم إلغاء حسابك في 'الهوتميل'. ومعذرة على الإزعاج. الرجاء القيام بذلك وإلا فسيتم إلغاء اشتراكات أغلب أصدقاءك، كما لا يحق لك إرسال الرسالة للشخص الذي قام بإرسالها لك.

مدير خدمات 'هوتميل'
هارون لوبيز

هناك 10 تعليقات:

Abdou Basha يقول...

أنه الزمان الذي يتحول فيه رجل الماسنجر إلى اللون الأزرق
جاءتني الرسالة منذ سنوات، ومازالت تطوف إلى الآن!!؟ هل أنذرت عشرين من المقربين أم لا؟
;)

Rivendell** يقول...

لا موضوع يتحول ازرق دي جديدة
على غرار النكتة اللي جاية دي
جديييداااا

غير معرف يقول...

http://www.qenawy.com

ayasadik يقول...

عودا احمد استاذ براء

وانا عن نفسي مش بانذر اى حد ولا مقربين ولا مبعودين ههههههه

وضـّاح يقول...

براء

مش مصدق نفسي

سعدت إني وصلت لمدونتك

إنت كنت في مدرسة إيه في ثانوي ؟؟

زميل قديم

ذو النون المصري يقول...

الهنا ما اعدلك
مليك كل من ملك
............
لبيك قد لبيت لك
لبيك ان الحمد لك
............
و الملك لا شريك لك
ما خاب عبد سالك
...................
انت له حيث سلك
لولاك يارب هلك
..................
لبيك ان الحمد لك
و الملك لا شريك لك
.....................
كل نبي و ملك
و كل من اهل لك
...................
و كل عبد سالك
سبح او لبي فلك
................
لبيك ان الحمد لك
و الملك لا شريك لك
...................
و الليل لما ان حلك
و السابحات في الفلك
.................
علي مجاري المنسلك
لبيك ان الحمد لك
.........................
و الملك لا شريك لك
يا خاطئا ما اغفلك
....................
اعمل و بادر اجلك
و اختم بخير عملك
...............
لبيك ان الحمد لك
و الملك لا شريك لك
....................
هذه القصيده لشاعر الخمريات الشهير ابو نواس، احببت ان اهديها لكم بمناسبة وقفة عرفات و عيد لاضحي المبارك، كل عام انتم بخير ،تقبل الله منا و منكم طيب القول و صالح العمل
.........................

ذو النون المصري يقول...

اول مره اسمع المعلومات دي

shabfa2re يقول...

بعد صلاة العيد مباشرة
كلكم معزومين عندى
فى ندوة لحمية مفتخرة تحت عنوان - الهط قبل اللحمة ما تغلى اكتر
وكل واحد له ربع رغيف حواوشى
هييييييييييييييييه

وشوشني يقول...

ما هو الواحد في الاول بيصدق كله
انا برده كان اتبعتلي حاجه بيقولي لو فتحت الرساله خطر عليك
وكنت خايفه افتحها


المهم رجل الماسينجر اتحول للأزرق ولا لأ؟؟

غير معرف يقول...

情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品

情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品

情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品