الأربعاء، يوليو 18، 2007

قابلته..

من اليمين (أنا - أ.حمدي الحسيني - دكتور جلال أمين - أ. عبد الهادي أبو طالب)

كان يوم مميز قوي.. يمكن من الصبح وأنا حاسه مختلف لإني عارف إني هقابله في "عشرينات" بعد الضهر..

كلمت 10 أشخاص على الأقل.. "يا رجالة الدكتور جلال أمين هيكون ضيف عشرينات النهاردة الساعة خمسة.. أوعى يفوتكم.."..

الحقيقة محدش منهم جه، واحد بس قالي.. "مين جلال ده؟؟"، على قد ما السؤال كان غبي، على قد ما كنت فرحان إني أشرحله، وإني أمارس دوري البطولي في إني أقول لأصحابي عن ناس ميعرفوهمش..

"دكتور جلال ده يا عمي يبقى صاحب سؤال جامد قوي اسمه "ماذا حدث للمصريين؟"، وصاحب نظرية "عصر الجماهير الغفيرة"، وسؤاله الأخير كان عنوان سيرته الذاتية "ماذا علمتني الحياة؟"، ده بالإضافة إنه كاتب مهم في المصري اليوم والدستور، وكمان أستاذ في الجامعة الأمريكية في القاهرة"..

يسألني "ومالك معجب بيه كدة"..

أرد عليه الرد اللي قلته للدكتور نفسه بعد انتهاء الندوة، انتظرته في الطرقة، وسلمت عليه بأدب نادر ما أمارسه،

وقلتله..

"عارف يا دكتور.. الشباب اللي في سني بيبقوا معجبين بعمرو دياب وكاظم الساهر ومحمد منير وروبي.. تقدر تقول إني معجب بيك بنفس الشكل.. إعجاب يقترب إلى حد الهوس"..

سألني.. "عندك كام سنة؟".. قلتله "21"..

قال في تواضع عظيم.. "وأنا بقولك إني فخور إني يكون عندي معجب في سنك، وبيتكلم زيك"..

أنا بقى سوقت فيها.. طيب يا دكتور بقى مدام أنت فخور كدة.. خليني أقولك على كام مشروع من مشروعاتي المتعلقة بكتبك اللي قريتها كام مرة لحد ما حفظتها.. قلت له المشاريع.. والراجل اتبسط قوي..

أنا مبسوط جداً إني قابلته..

يمكن لأني لما قريت له اول مرة كنت بتعامل معاه باعتباره مات من زمان، وبالتالي كان عندي حسرة إن الشخص ده يكون موجود على كوكب الأرض من غير ما أقابله.. وإمبارح.. قابلته.. وإن شاء الله دي متكونش آخر مرة.. إدعولي مشاريعي تتحقق.. وأقابله تاني..



فريق عشرينات

جانب مني.. وجانب من الحضور

شكراً دكتور جلال..

هناك 8 تعليقات:

غير معرف يقول...

مين جلال ده
على اد ما السؤال كان غبى
!!!!
معلش يا مثقف
ضورى بالدال
سلام

البراء أشرف يقول...

آسف يا فندم.. غلطة إملائية غير مقصودة بالطبع.. على الأقل تلاقيني عارف الفرق بين "درة" و"ضرة".. شكراً على لفت الانتباه.. وعلى الاسلوب اللطيف.

غير معرف يقول...

عفواً
بس يارب تكون اتعلمت انك ما تتريقش على حد

البراء أشرف يقول...

لا الحقيقة متعلمتش.. وحابب اتريق عليك إنت نفسك..

غير معرف يقول...

يعنى ولا عارف تتعلم ما تتريقش على حد
ولا عارف تتعلم تكتب
يا بتاع
ضوووووووووووووووووورى
ههههههههههههههههههههههههههههههههههه

البراء أشرف يقول...

"ضوري" ضلوقتي إني مرضش عليك... خاصة وإن مكتوب فوق كلامك "مجهول".. ومش "دروري" إني أرض عليك..

عبده باشا - آخر الحارة يقول...

؟؟معجب بيه زي عمرو دياب
:)
حلوة..

إلى مجهول، بطل حقض بقى
لوووووول

abouomar يقول...

يا عم براء و الله انا داخل اعلق عادى زى بقيت خلق الله....بس لقيت الخناقة الطفولية من هذا المجهول....فا ضحكت و قررت اسلك بينكم و خلاص ...

خلاص يا سيدى...حقلك عليا ضرورى...ضرورى....ضرورى تمام كده ولا لسه شايل من براء

و انتا يا عمبراء الله يخليك يا تبطل تريقة و دا مستحيل يا تبطل تغلط و ده برده مستحيل...يا تبطل تعلق و دا اللى فى ايدينا...و الاضمن انك تلغى التعليقات من على موضوعاتك و عندها ...اغلط براحتك بقى ولا فى حد هيقدر يقولك تلت التلاتة كام

على فكرة انا داخل اعلق على اى مدونة ليك علشان اقولك شوفتك على دريم امبارح و كانت حلقة ظريفة...ربنا يوفقك

اقرا ده يا براء
الاهلى من السودان

خلينا على اتصال و رقم موبايلى على الماسنجر بتاعى ابعتلى رسالة من موبايلك علشان معرفوش